آخر الأخبار

التقدم والاشتراكية بسلا يلجأ إلى بنعبد الله بعد خلافات مع “البيجيدي”

التقدم والاشتراكية بسلا يلجأ إلى بنعبد الله بعد خلافات مع “البيجيدي”

صراع يهدد بتصدع تحالف «المصباح» مع «الكتاب» بالمدينة

بات تحالف حزبي العدالة والتنمية والتقدم والاشتراكية بمدينة سلا على كف عفريت، بعدما أظهرت قيادات حزب «المصباح» تصلبا غير متوقع في تدبير المسؤوليات داخل مقاطعات المدينة، مما صدم مستشاري حزب التقدم والاشتراكية.

فقد علمت «الأخبار» من مصادر متتبعة لمخاض التحالفات بتراب عمالة سلا أن مستشاري المقاطعات استنجدوا بنبيل بن عبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، من أجل التدخل لدى حليفه في الحكومة عبد الإله بنكيران، من أجل إقناع المكلفين بتدبير التفاوض بإبداء بعض المرونة في توزيع مناصب المسؤولية داخل المكاتب المسيرة.

ووفق مصادر «الأخبار» فإن مستشاري المقاطعات اجتمعوا بشكل طارئ مساء أول أمس (الاثنين)، لبحث إمكانية الاستقالة من حزب التقدم والاشتراكية، وفض التحالف مع العدالة والتنمية، الذي تعامل بمنطق الاستعلاء مع مستشاري التقدم والاشتراكية، بعدما جوبهت جميع طلباتهم بالرفض، خاصة في ما يتعلق بإضافة بعض النواب لمقاطعات لمريسة، تابريكت واحصين، في حين تمسك مستشارو حزب العدالة والتنمية برفض كل الاقتراحات التي قدمت في هذا السياق.

ولم تستبعد مصادر «الأخبار» أن ينعكس هذا التصلب على مستقبل التحالف، بعد الثقة المفرطة التي أظهرها مستشارو العدالة والتنمية الذين أبلغوا قياداتهم المحلية أنهم ليسوا في حاجة إلى التحالفات داخل مجالس المقاطعات، مما يعني رغبتهم في الاستئثار بتدبير المقاطعات من أجل الإعداد المريح للانتخابات التشريعية بعيدا عن رقابة شركائهم وخصومهم السياسيين.

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة