الرئيسيةتقارير سياسية

التوفيق يوقف إماما ربط الحاجب ومارتيل بالدعارة

أوقفت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية خطيب مسجد بمدينة مكناس، صدر عنه كلام في خطبة الجمعة الأخيرة يسيئ لمدينتي الحاجب ومارتيل.

وقالت مصادر إن الخطيب الذي يشغل أيضاً منصب أستاذ جامعي للدراسات الإسلامية، قال في خطبة الجمعة الأخيرة أن المدينتين معروفتين بانتشار الدعارة وهو ما أثار استياء ساطنة المدينتين.

وانتشرت دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي لعزل الخطيب منذ الجمعة الماضية، وهو ما تأكد اليوم الاثنين، حيث صدر القرار من وزارة الأوقاف.

ووجه رئيس جماعة الحاجب، مراسلة إلى وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد توفيق، وعامل عمالة الحاجب، زين العابدين الزهر حول “الإساءة التي طالت سمعة مدينة الحاجب من طرف خطيب مسجد سباتة بمكناس”، من أجل “اتخاذ التدابير اللازمة في حق هذا الشخص الذي لا يوصف إلا بـ”المتهور” بإساءته لشرف أناس بأقبح النعوت”.

فيما كتب هشام بوعنان، رئيس جماعة مرتيل، على صفحته في “الفايسبوك”، بأنه “لا حاجة إلى التظاهر بأنك لم تقصد الإساءة إلى سمعة مدينتنا، أو أن الذين سمعوك تتحدث عنها بالسوء لم يفهموا رسائلك خير الفهم !، يوم الجمعة الماضية، لاحظ المصلون بأكملهم، كيف تجنيت على أناس لا تربطه بهم أية رابطة، ولم يسع أحد منهم أبدا إلى إيذائك و انت تصفهم بـ”المعصية”، ماذا تعرف أنت عن مدينة مرتيل وساكنيها لتقول عنها مثل ذلك الكلام ؟ من المؤكد انك لا تعرف عنها شيئا وعلى الأرجح لم تزرها ولو مرة في حياتك”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق