الجيش حاضر في «الكلاسيكو» بعتاده التقني والبشري

خالد الجزولي

 

 

استعد فريق الجيش الملكي لكرة القدم، بشكل جيد لمباراة «الكلاسكيو» التي ستجمعه بالوداد الرياضي عشية اليوم (الأربعاء) بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، لحساب الجولة 18 من البطولة الوطنية، رغبة في تحقيق نتيجة إيجابية تمكنه من الدخول رسميا صراع المنافسة على المراتب المتقدمة.

وشرع الفريق العسكري في تحضيراته بشكل مكثف منذ مباراة «الكلاسكيو» الأولى، التي جمعته بفريق الرجاء البيضاوي، حيث منح المدرب عبد الرزاق خيري فترة راحة قصيرة للعناصر التي شاركت بشكل رسمي في المباراة، بينما خاض البدلاء مباراة إعدادية أمام فريق الدرك الملكي، من أجل الحفاظ على الجاهزية والتنافسية. وأعد المدرب خيري برنامجا تحضيريا مكثفا بمعدل حصتين في اليوم، استعدادا لمباراة الوداد، وخاض «العساكر» آخر حصة تحضيرية برمجها خيري صباح أمس (الثلاثاء)، قبل أن ينتقل الفريق عشية اليوم ذاته إلى الدار البيضاء والدخول في مرحلة التركيز الأخيرة.

هذا واستعاد الفريق العسكري جميع عناصره التي شاركت في مباراة الرجاء الأخيرة، وعاد أيوب العملود من إصابته الأخيرة، التي أبعدته عن التباري ومباريات فريقه السابقة. ومن المرتقب أن يعتمد خيري على التركيبة نفسها التي خاضت مباراة الرجاء الماضية، والتي انتهت لصالح «العساكر»، كما سيكون المهدي برحمة حاضرا في المباراة على الرغم من حالة الحزن التي عاشها مع بداية الأسبوع، إثر وفاة جدته، إلا أن جميع مكونات الفريق آزرته وقدمت له الدعم المعنوي المطلوب.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.