GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

الحبس النافذ لمستشار من التقدم والاشتراكية سب باشا بلقصيري

الحبس النافذ لمستشار من التقدم والاشتراكية سب باشا بلقصيري

القنيطرة: المهدي الجواهري

قضت المحكمة الابتدائية بمدينة سيدي قاسم، أمس (الخميس)، بإدانة حسن بيطة، المستشار عن حزب التقدم والاشتراكية ببلدية مشرع بلقصيري، بأربعة أشهر حبسا نافذا مع غرامة قدرها 500 درهم، وذلك بعد متابعته في حالة اعتقال من طرف باشا المدينة بتهمة السب ومحاولة الاعتداء عليه خلال انتخابات رئاسة المجلس البلدي بعد نهاية استحقاقات الرابع من شتنبر من السنة الماضية، والتي عرفت فوضى عارمة بقاعة البلدية لم تنته إلا في ساعات متأخرة من الليل.

وأكدت مصادر مطلعة لـ”فلاش بريس” أن فصول المحاكمة استغرقت عدة ساعات بحضور فاعلين حقوقيين وأعضاء من حزب التقدم والاشتراكية والمتضامنين الذين قدموا من مدينة مشرع بلقصيري لمساندة المستشار الذي سبق أن أجلت محاكمته بعد سقوطه ببهو المحكمة الابتدائية بسيدي قاسم مغمى عليه حيث تم نقله للمستشفى لتلقي العلاج، بعد دخوله لما يزيد عن 18 يوما في إضراب عن الطعام احتجاجا على سماه تعرضه للتعنيف أثناء استنطاقه من طرف الضابطة القضائية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة