رياضة

الحسنية يعود ببطاقة التأهل من قلب السينغال

خالد الجزولي

أمن فريق حسنية أكادير لكرة القدم مقعدا ضمن دور سدس عشر نهائي مكرر لمنافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية، رغم هزيمته أمام مضيفه جينيراسيون فوت السينغالي بهدف للاشيء، في المباراة التي جمعت بينهما عشية أول أمس الأحد، بملعب «ألسان دجيغو» بمدينة بكين القريبة من العاصمة داكار، لحساب إياب دور سدس عشر نهائي المسابقة سالفة الذكر.

وتابع الفرنسي هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم، أطوار المباراة، خصوصا في ظل وجوده بالسينغال، ومباشرة بعد نهاية المواجهة قام الناخب الوطني بزيارة إلى لاعبي الفريق السوسي بمستودع الملاعب، حيث هنأهم على التأهل إلى الدور الموالي من مسابقة كأس «الكاف»، وذلك بوجود كل أعضاء بعثة فريق الحسنية، التي ترأسها الحبيب سيدينو.

وبالعودة إلى المباراة التي احتضنها ملعب «ألسان دجيكو»، تحت أنظار ما يقارب 12 ألف متفرج، دخل الفريق السوسي المباراة محتاطا من ضغط أصحاب الأرض، خاصة في ظل الغيابات التي شهدتها تشكيلته الأساسية، حيث افتقد الفريق كلا من المالوكي، البركاوي والخنبوبي، إلا أن اللاعبين البدلاء نجحوا في صد وامتصاص كل الضغوطات التي فرضها الفريق المضيف، وانتهت الجولة الأولى على إيقاع البياض.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق