الرئيسيةمحاكمات

الحواص يفجر حقائق جديدة في ملف استغلال النفوذ أمام جرائم الأموال

رئيس بلدية حد السوالم المعزول طالب بمحاكمة عامل سابق بصفته رئيسا مباشرا لأحد المتهمين

الدارالبيضاء: مصطفى عفيف

فجر زين العابدين الحواص، الرئيس السابق لجماعة حد السوالم بإقليم برشيد، المتابع أمام غرفة الجنايات الابتدائية قسم جرائم الأموال باستئنافية البيضاء، في حالة اعتقال، برفقة سبعة متهمين آخرين، من ضمنهم الرئيس الحالي للمجلس ومستشار جماعي بالمجلس نفسه، وموظف بقسم التعمير بعمالة برشيد، وأربعة موظفين ببلدية حد السوالم، من بينهم مهندس وتقني، والمكلف بالمداخيل ومدير المصالح بالجماعة المتابعين في حالة سراح، الجمعة الماضي، خلال مناقشة الملف، حقائق جديدة، بعدما نفى بعض التهم المنسوبة إليه، منها تهمة استغلال النفوذ والمشاركة في تزوير محرر رسمي.
وأضاف المتهم، خلال أطوار مناقشة الملف، أن التهمة الموجهة إليه والمتعلقة بالمشاركة في تزوير محرر رسمي، هي تهمة لا تتناسب مع وقائع الملف ولا مع الوثائق، وعلى الخصوص شهادة التسليم المؤقت التي تقدمت بها الشركة العقارية “منزه الساحل”، حيث صرح أمام هيئة المحكمة أن من سطر هذه التهم ضده يجب عليه أن يوجه التهمة نفسها إلى الموظف بقسم التعمير بعمالة برشيد المتابع في هذا الملف في حالة سراح، وهي التهم نفسها التي يجب أن يتابع بها العامل السابق على إقليم برشيد، بصفته الرئيس المباشر للموظف وقت التوقيع على المحضر المطعون في صحته، والذي يتابع من أجله.
تصريحات الحواص، الرئيس المعزول والمتابع في حالة اعتقال، كشفت النقاب عن تورط مسؤولين في الإدارة الترابية بإقليم برشيد، خاصة بعدما كشف أن من بين التهم التي يتابع بها استغلال النفوذ، والتي تخص مشروع الطريق المنجزة بمنطقة أولاد عباس، حيث تساءل كيف يعقل أن توجه له تهمة استغلال النفوذ وهذا المشروع حظي بالموافقة والتأشير عليه من طرف سلطة الوصاية.
وكان قاضي التحقيق باستئنافية البيضاء أنهى مسطرة التحقيق التفصيلي مع المتهمين الثمانية، وأصدر أمرا بمتابعتهم بتهم التزوير في محرر رسمي والمشاركة في اختلاس وتبديد أموال عامة، والمشاركة في تبديد أموال عامة وحمل الغير على الإدلاء بتصريحات كاذبة، والمشاركة في تزوير محرر رسمي، والارتشاء وتبديد واختلاس أموال عامة، والغدر، واستغلال النفوذ والمشاركة في تزوير محرر رسمي وإداري وتجاري واستعماله والمساهمة في تبديد أموال عامة، وبإحالتهم جميعا على غرفة الجنايات الابتدائية قسم جرائم الأموال تلبسي، من أجل محاكمتهم. كما أمر بإيداع زين العابدين الحواص، الرئيس السابق لبلدية حد السوالم، والبرلماني السابق بإقليم برشيد، سجن عكاشة، بعد متابعته في حالة اعتقال، كما قرر تمتيع سبعة أشخاص آخرين، من ضمنهم موظف بقسم التعمير بعمالة برشيد، وأربعة موظفين ببلدية حد السوالم، من بينهم مهندس وتقني والمكلف بالمداخيل والكاتب العام للجماعة، بالإضافة إلى الرئيس الحالي للمجلس ومستشار جماعي، وإخضاعهم لمسطرة التحقيق التفصيلي في مواجهة الرئيس السابق ومن معه، بخصوص الاتهامات الموجهة إلى الرئيس بحسب العشرات من الشكايات، والمتعلقة باستغلال النفوذ والشطط في استعمال السلطة، وتبذير أموال عمومية والابتزاز، وهو التحقيق الذي جاء بناء على مطالبة الوكيل العام.
يأتي هذا في وقت لازال ملف آخر يتابع فيه المتهمون أنفسهم أمام استئنافية سطات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق