“الحياة الجديدة” تجمع سجون المغرب ومالي والنيجر

النعمان اليعلاوي

 

 

كجزء من اتفاقية التعاون الثنائي الداعمة لإصلاح السجون الذي تم إبرامها في أبريل 2011 بين حكومة المملكة المغربية وحكومة الولايات المتحدة ، والمكتب الدولي لمكافحة المخدرات والسلامة (INL) التابع للإدارة الحكومة الأمريكية، تم اليوم التوقيع على إطلاق مشروع “الحياة الجديدة ، الأمل الجديد” الذي تديره منظمة “البحث عن أرضية مشتركة”.

وقال بلاغ للمديرية العامة لإدارة السجون وإعادة الادماج، إن المشروع الذي تم توقيعه بين إدارة السجون في المغرب والنيجر ومالي يهدف من ناحية إلى تعزيز سياسة إعادة إدماج السجناء في المغرب والنيجر ومالي، كما يهدف من ناحية أخرى لتعزيز تبادل الممارسات الجيدة على المستوى الإقليمي وتعزيز التعاون بين الجنوب والجنوب، مع النيجر ومالي في مسائل السجون.

وتحقيقا لهذه الغاية ، قام المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج ، محمد صلاح التامك ، والأمين العام في وزارة العدل في النيجر ، أدامو بباتاتا بوبكر والمدير الوطني لإدارة السجون ووزارة العدل في مالي، إبراهيما تونكاران اليوم الخميس بالتوقيع على اتفاقية  مذكرة تفاهم وتعاون بين إدارات السجون في البلدان الثلاثة في مجالات “إعادة إدماج السجناء”  و”أمن وإدارة مؤسسات السجون” و”بناء قدرات موظفي السجون”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.