الخلاف يشتد بين الزاكي وجامعة كرة القدم

الخلاف يشتد بين الزاكي وجامعة كرة القدم

سفيان أندجار

اشتد الخلاف بين بادو الزاكي، مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم السابق، وبين الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بسبب عدم رغبة الإطار الوطني في فسخ عقده، إلا بعد توصله بجميع مستحقاته المالية العالقة في ذمة الجامعة.

وكشف مصدر جامعي، أن الزاكي قرر عدم فسخ عقده إلا بعد التوصل بجميع مستحقاته المادية، بالإضافة إلى الحصول على تعويض عن الضرر الذي لحق به جراء الانفصال، رغم أنه لم يفشل في تحقيق عقدة الأهداف المرسومة بين الطرفين.

وأضاف المصدر ذاته، أن الجامعة عرضت على الزاكي مبلغ 200 مليون سنتيم مقابل فسخ العقد، إلا أن الناخب الوطني السابق رفض الأمر، معللا ذلك بضرورة إضافة مبلغ “جبر الضرر” الذي لحق به وبسمعته، مؤكدا أنه رفض اللجوء إلى القضاء، أو الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” في الوقت الراهن إلى غاية توصله بمستحقاته المادية.

وتابع المصدر نفسه أن الزاكي يصر على التوصل بجميع مستحقاته المالية، والمتمثلة في الأجر الشهري إلى غاية نهاية عقده، والذي يمتد لأربع سنوات منذ تعيينه ويبقى منه 20 شهرا، أي أن الجامعة مطالبة بتسديد ما يفوق مليار سنتيم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة