MGPAP_Top

الداخلية تدخل على خط وفاة قائد أثبت التشريح الطبي وجود كدمات بجسده بالقنيطرة

الداخلية تدخل على خط وفاة قائد أثبت التشريح الطبي وجود كدمات بجسده بالقنيطرة

القنيطرة: المهدي الجواهري

علم «فلاش بريس» أن وزارة الداخلية دخلت على خط الوفاة المفاجئة لقائد متوقف عن العمل بداية الأسبوع الجاري بمنزله الكائن وسط مدينة القنيطرة، بعدما رفعت السلطات الإقليمية تقريرا للجهات العليا حول نتائج التشريح الطبي أن وفاة الهالك كانت غير عادية بسبب أثار تعنيف وكدمات على جثته.

وأكدت مصادر مسؤولة أن القائد الذي كان يعمل بالملحقة الإدارية الرابعة بالقنيطرة وتم تنقيله إلى وجدة، حيث تم توقيفه لاختلالات مهنية قد فارق الحياة بالقنيطرة بعد عودته إلى مسكنه رفقة أسرته. وزادت المصادر ذاتها أنه بعد حضور الطبيب البلدي لمعاينة جثة الهالك لإعطاء تصريح الدفن لاحظ وجود كدمات على جسده مما أثار شكوكه، حيث قام بتبليغ المصالح الأمنية التي أبلغت النيابة العامة، هذه الأخيرة أمرت بإجراء تشريح طبي لمعرفة أسباب الوفاة. وكشفت مصادر «فلاش بريس» أن نتائج التشريح بينت وجود آثار ضرب على أضلع الهالك ما كان سببا في وفاته الأمر الذي دفع بالنيابة العامة إلى إعطاء أوامرها لفتح تحقيق مع عائلته للاستماع إليهم في محاضر رسمية للوصول إلى المتسبب في وفاة القائد وعرضه للمحاكمة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة