الرئيسية

الداخلية تواصل التحقيقات في صرف 600 مليون على السيارات والمحروقات بمجلس أسفي

الـمَهْـدي الـكــرَّاوي

 

تواصل المفتشية العامة للإدارة الترابية عملية افتحاص صفقات وميزانية مجلس العمدة عبد الجليل لبداوي، عن حزب العدالة والتنمية. وكشفت مصادر من داخل قصر بلدية آسفي أن هناك حركة غير عادية في كل مكاتب كبار المسؤولين، في ظل طلب لجنة التفتيش وثائق صرف العديد من أبواب الميزانية، خاصة الاعتمادات المالية المخصصة للمحروقات.

وأوردت المصادر أن استنفارا إداريا غير عادي تعيشه أقسام مجلس مدينة آسفي، خاصة قسم الميزانية ومكتب المدير العام للمصالح الجماعية، سيما بعد طلب المفتشية العامة للإدارة الترابية بتبرير صرف أزيد من 600 مليون سنتيم في سنتي 2016 و2017 على سيارات المجلس، من محروقات وقطع الغيار والعجلات.

وكشفت معطيات ذات صلة، أن لجنة المفتشية العامة للإدارة الترابية ضبطت تلاعبات ومفارقات كبيرة في طرق صرف الاعتمادات المالية المخصصة للمحروقات وقطع الغيار والزيوت والعجلات، خاصة وأن مجلس العمدة عبد الجليل لبداوي رفع الاعتمادات المخصصة لشراء وقود السيارات بأكثر من 50 مليون سنتيم، حيث وضع ميزانية خاصة بالسنة المالية 2018 تصل إلى 354 مليون سنتيم، مخصصة بالكامل لوقود السيارات وقطع الغيار ومصاريف الصيانة والتأمين والضريبة، عكس برنامج عمل المجلس الذي التزم فيه العمدة عبد الجليل لبداوي، قبل وبعد الانتخابات، بترشيد نفقات المحروقات ووضع مساطر مضبوطة لاستغلال السيارات الجماعية، التي تستغل في غير المهام الرسمية، ويتم توظيفها في نقل أبناء المسؤولين الجماعيين إلى المدارس ولأجل قضاء الأغراض الشخصية.

هذا ولم يستطع مجلس مدينة آسفي تبرير صرف الاعتمادات المالية المخصصة للمحروقات، خاصة وأن أغلب العتاد الثقيل من المنقولات التابعة للجماعة، من قبيل الشاحنات والجرافات، معطلة ولا تعمل وبالتالي لا تستهلك أية محروقات، في وقت تصرف اعتمادات مالية كبيرة على المحروقات، ويستهلك العمدة لبداوي لوحده محروقات وزيوت وعجلات لثلاث سيارات مصلحة مخصصة لتنقلاته، الأولى من نوع «داسيا دوكر» خاصة بتنقلاته داخل المدينة وبالأحياء الشعبية الفقيرة، والثانية فاخرة من نوع «بوجو 508» تحمل رقم «179503 ج» بعلبة أوتوماتيكية للسرعة ومكيف هواء ومقاعد جلدية، وهي التي يركبها في تنقلاته خارج المدينة وخلال سفرياته وخرجاته الرسمية مع عامل الإقليم، وكانت قد كلفت ميزانية مجلس آسفي 35 مليون سنتيم، والثالثة من نوع «هيونداي إيلينترا» كلفت ميزانية المجلس 24 مليون سنتيم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق