الدرك يوقف مقاولا بعد اتهامه بالنصب والاحتيال على 17 مواطنا بالجديدة

الجديدة: أحمد الزوين

 

وضعت عناصر الضابطة القضائية للمركز الترابي للدرك الملكي بسيدي بوزيد، التابع للقيادة الجهوية للدرك بالجديدة مقاولا تحت تدابير الحراسة النظرية، عقب اتهامه بالنصب والاحتيال على 17 مواطنا، كان قد تسلم منهم مبالغ مالية تراوحت ما بين 60 و80 مليون سنتيم كقيمة لشراء مساكن بمنتجع سيدي بوزيد، ليكتشفوا بعد ذلك أنهم ضحية نصب واحتيال، حسب شكاياتهم.

المشتكون وضعوا شكاياتهم لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالجديدة، الذي أعطى تعليماته لعناصر الدرك الملكي بسيدي بوزيد، من أجل اعتقال المقاول المذكور ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، لفتح تحقيق معه والاستماع إليه رفقة المشتكين في محضر قانوني، وتقديمه أمام أنظاره في حالة اعتقال طبقا للمنسوب إليه، بعد اتهامه بالنصب والاحتيال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.