الذكرى العاشرة لتأسيس الوينيرز تخطف الأضواء

الذكرى العاشرة لتأسيس الوينيرز تخطف الأضواء

سفيان أندجار

خلق فصيل إلترا وينيرز المساند لفريق الوداد الرياضي لكرة القدم الحدث خلال المباراة التي جمعت بين الوداد وأولمبيك أسفي برسم الدورة السادسة من منافسات البطولة الوطنية والتي جرت أول أمس (الأحد).

واحتفى الفصيل بالذكرى العاشرة على تأسيسه بعدما قرر تزيين جنبات ملعب محمد الخامس واحتفل بعدد من رموز الفصيل وخارجه ورسم أروع اللوحات في المدرجات.

وشهدت المباراة رفع فصيل الوينيرز لعدد من التيفوات تؤرخ لمسيرته في مساندة الفريق الأحمر داخل وخارج الملعب، كما رفع ما يسمى في عرف الإلترات بـ “الباش” الذي تم رفعه طيلة 10 سنوات الأخيرة بالإضافة إلى عدد من صور رموز الفريق الأحمر والتي تعد مرجعا للفصيل.

وما ميز الوينيرز أنه احتفل بطريقته الخاصة بالذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء عندما زين جنبات الملعب بأعلام وطنية ورفع راية كبيرة للمغرب مرفوقة بعبارة “الصحراء في مغربها والمغرب في صحرائه ولا عزاء لمن باع وطنه”.

واستمرت الاحتفالات طيلة 90 دقيقة تم خلالها تكريم عدد من الفائزين في كأس دانون الأخيرة والذين ينتمون إلى الفصيل، بالإضافة إلى تكريم لاعبي كرة السلة وأيضا عدد من رجال الأمن بالإضافة إلى تكريم أعضاء من فصيل الوينيرز.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *