الزاكي يتجه إلى التصعيد ضد جامعة كرة القدم

الزاكي يتجه إلى التصعيد ضد جامعة كرة القدم

سفيان أندجار

قرر بادو الزاكي، المدرب السابق للمنتخب المغربي لكرة القدم، التصعيد في حق الجامعة الملكية المغربية وذلك على خلفية إقالته من منصبه وتعويضه بالفرنسي هيرفي رونار.

وكشف مصدر مقرب من الناخب الوطني السابق أنه مستاء مما اعتبره عدم احترام للميثاق من طرف الجامعة المغربية لكرة القدم، وأنه رفض الإدلاء بأي تصريح منذ إقالته خوفا من تأويل تصريحاته واتهامه بالتشويش على المنتخب المغربي، وأنه لحدود الساعة لا يطالب سوى بالتوصل بمستحقاته المالية كاملة والجامعة ترفض ذلك.

وتابع المصدر ذاته أن الزاكي متشبث بحصوله على جميع مستحقاته المالية رافضا أي عرض من طرف الجامعة بالاشتغال معها، خصوصا العرض الذي قدمته له بالالتحاق بالإدارة التقنية وهو الأمر الذي اعتبره الزاكي تنقيصا من مساره التدريبي الحافل بالإنجازات على حد تعبير المصدر ذاته.

ولم يستبعد المصدر نفسه أن يلجأ الزاكي إلى الاتحاد الدولي لإنصافه، خصوصا بعدما أقدمت الجامعة على فسخ العقد من جانب واحد وضخت في حسابه البنكي مبلغ 150 مليون سنتيم (راتب 3 أشهر) وهي قيمة الشرط الجزائي في حالة فسخ العقد من جانب الجامعة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *