الرئيسيةحوادث

السطو على 60 مليارا بمشروع عقاري في الدارالبيضاء

قالت مصادر إعلامية إن رجال أعمال وشخصيات نافذة تورطوا في عملية نصب عقاري بمدينة الدار البيضاء، بطلتها شبكة دولية لتبييض الأموال بين المغرب وأبوظبي وسويسرا.

وسطت الشبكة على ما يزيد عن 60 مليارا، فيما ولم يتمكن المحققون من كشف ملابسات هذه العملية بعد الاستماع لعدد من ضحايا المشروع العقاري “كازا بارك”، إذ اكتشف هؤلاء أنهم وقعوا في شراك النصب، يقول المصدر.

وأوضحت التحقيقات أن الضحايا اقتنوا شققا موضوع عمليات بيع متكررة، بعد أن أودعوا شكايات لدى النيابة العامة تفيد تعرضهم لخيانة الأمانة والنصب والاحتيال من طرف مالكي الشركة، يضيف المصدر.

وتوزع المشروع العقاري المذكور على أزيد من 13 هكتارا بمنطقة سيدي معروف، أربعة هكتارات كانت ضمن تنطيق المساحات الخضراء، غير أنه تم تحويلها لمجال سكني بموجب رخص ممنوحة من والي جهة الدار البيضاء-سطات.

ومول المشروع في شطره الأول والثاني بواسطة قروض بنكية بقيمة 35 مليار، وذلك ضمن ثمانية أشطر كانت مبرمجة، إلا أن سحب شخصية نافذة لقيمة مساهمتها في المشروع الذي ضم 1500 شقة، أدى إلى تجميد الأشغال، وفق ما ذكرته نفس الجريدة.

وافادت المصادر ان مجموعة عقارية يديرها رجلا أعمال نافذين تحصلت على أزيد من 13 هكتارا في سيدي معروف بالبيضاء في عملية مولتها مجموعة بنكية بقيمة 35 مليارا موضحة أن أربعة هكتارات كانت ضمن تنطق المساحات الخضراء وتم تحويلها إلى مجال سكني بموجب رخص استثنائية، وقد باشرت الشركة عملية انجاز الشطر الأول والثاني ضمن ثامن أشطر كانت مبرمجة في المشروع قبل أن تسحب شخصية نافذة مساهمتها في الشركة ما تسبب في توقف صنابير التمويل وتجميد أشغال الأوراش.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق