MGPAP_Top

الشاعرة مليكة مزان تقدم الولاء لإسرائيل

الشاعرة مليكة مزان تقدم الولاء لإسرائيل

اعتادت الشاعرة والناشطة الأمازيغية، مليكة مزان أن تثير الكثير من الضجيج سواء على مستوى علاقاتها العاطفية والحميمية، أو على مستوى مواقفها المعادية للعرب واللغة العربية التي تكتب بها أشعارها وتدويناتها، لكنها هذا الأسبوع قررت الانتقال إلى السرعة القصوى بالإدلاء بحوار ناري للمجلة الإسرائيلية «ميدا» ( نقله موقع «إسرائيل بالعربي» ) التي قدمت للحوار بالحديث عن مزان بصفتها «تدافع عن حقوق الأمازيغ في وجه الاحتلال العربي الإسلامي».
ووصفت مزان الفلسطينيين والعرب بأنهم «قطاع طرق ونصابون ومحتالون لا يتورعون في استعمال كل الوسائل لتنفيذ مخططاتهم الاستيطانية الإجرامية»، كما وصفت المغاربة الذين يدافعون عن القضية الفلسطينية بـ «العنصريين والإرهابيين الذين يتحركون في كل اتجاه لإقناع المغاربة، بأن إسرائيل عدوهم الأول، وبأن أية محاولة للتطبيع معها جريمة كبرى في حق الوطن بل وفي حق المجتمع الإسلامي قاطبة».
وقالت مزان، إن تعاطفها مع الشعب الكردي يعود إلى كون «الدم العربي الإسلامي هو العدو المشترك ما بين الأمازيغ وما بين أشقائنا الأكراد وأشقائنا الإسرائيليين» وأضافت أنه يجب أن يكون «نضال هذه الشعوب مشتركا للحد من الهيمنة العربية الإسلامية».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة