الدوليةالرئيسية

الشرطة الأسترالية تفتش منزلين على صلة بمنفذ الاعتداء الإرهابي بنيوزيلندا

أعلنت الشرطة الأسترالية أن جهاز مكافحة الإرهاب قام صباح يومه الاثنين، بتفتيش منزلين على صلة بالمتّهم في قتل 50 شخصا في الاعتداء الذي استهدف الجمعة مسجدي كرايستشيرش في نيوزيلندا.

وأعلنت الشرطة في بيان أن “الهدف الرئيسي للعملية هو الحصول رسميا على مواد من شأنها أن تساعد الشرطة النيوزيلندية في تحقيقها الجاري”.

ويقع المنزلان في مدينتي ساندي بيتش ولورنس في مقاطعة نيو ساوث ويلز، القريبتين من مدينة غرافتون التي نشأ فيها منفّذ الاعتداء برنتون تارنت.

وقالت الشرطة إن عائلة المتهم “تواصل مساعدة الشرطة” لكن ليس هناك ما يفيد بوجود “تهديد آني أو وشيك”.

ويبدو أن منفذ الاعتداء الذي نشأ في مدينة غرافتون الصغيرة، قد اعتنق إيديولوجية الفاشية الجديدة خلال جولات عديدة في أوروبا، وبدأ الأسترالي بالسفر بعد وفاة والده قبل سنوات، وأقام في السنوات الأخيرة في مدينة دونيدن النيوزيلندية.

ووُجهت إليه تهمة قتل 50 شخصا بعدما أطلق الجمعة النار داخل مسجدين في كرايستشيرش ما أدى إلى مقتل 50 شخصا وجرح 50 آخرين.

وقال المحامي ريتشارد بيترز، الذي عينته المحكمة لتمثيل المتهم أثناء جلسة استماع أولية في المحكمة، إنّ تارنت “أشار إلى أنه لا يريد محاميا”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق