الصراع حول نقط بيع المخدرات ينتهي بذبح أربعيني من الوريد بحي يعقوب المنصور بالرباط

الصراع حول نقط بيع المخدرات ينتهي بذبح أربعيني من الوريد بحي يعقوب المنصور بالرباط

اهتز حي يعقوب المنصور مساء الثلاثاء الماضي على وقع جريمة بشعة راح ضحيتها رجل متزوج من مواليد السبعينات بعد ذبحه من الوريد على يد شاب من ذوي السوابق القضائية تم اعتقاله رفقة ثلاثة اشخاص شاركوه الجريمة من خلال الاعتداء على الضحية بالضرب والركل قبل أن يختم المتهم الرئيسي سيناريو التصفية بذبحه بطريقة بشعة غير مسبوقة.

وضمن تفاصيل الواقعة، أكدت مصادر جيدة الإطلاع ل” الأخبار بريس” أن أربعة شبان دخلوا في نزاع حاد مع الضحية تحول بعد دقائق إلى مبارزة بالسيوف ، قبل أن يوجه أحدهم ضربة قوية للضحية على مستوى الرأس اسقطته أرضا، مما سمح للمتهم بذبحه بطريقة ّ بشعة رافقها عويل وصيحات النساء والمارة الذين عاينوا الواقعة بالقرب من أحد الأسواق الشعبية بمنطقة الحاج قاسم وسط حي يعقوب المنصور.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة