الطاوسي يتنازل عن متابعة ثلاثة من مناصري “الماص” قضائيا

الطاوسي يتنازل عن متابعة ثلاثة من مناصري “الماص” قضائيا

يوسف أبو العدل

تنازل رشيد الطاوسي، مدرب المغرب الفاسي لكرة القدم، عن متابعة ثلاثة مناصرين من المغرب الفاسي، بعدما وضع في حقهم شكاية لدى المصالح الأمنية بفاس، بتهمة السب والشتم أمام الملأ، وبالتحديد بعد المباراة التي أقصي منها فريق العاصمة العلمية أمام الرجاء البيضاوي، برسم ربع نهاية كأس العرش.

وكشف مصدر مطلع لـ “الأخبار” أن الطاوسي وبعد تدخلات من مقريبن منه، ومن أعضاء تابعين للمكتب المسير للمغرب الفاسي، قرر التنازل عن الشكاية، في حق “كابو” جمهور المغرب الفاسي، وشخصين آخرين تابعين للفصيل المناصر للـ “الماص”.

وتعود تفاصيل الحكاية، حسب ما أورده مصدر “الأخبار” أن جمهور المغرب الفاسي، استاء من إبعاد لاعبين مجربين في الفريق، أمثال بلعروسي، وشعيب خضير، ومحمد مروان.

وأضاف مصدر الجريدة، أن الطاوسي، أقر لمناصري “الماص” وأعضاء المكتب المسير، أنه الوحيد الذي يتحمل تحديد تشكيلته وليس مناصرو الفريق، وأن إدخاله لاعب وتفضيله على الآخر، يبقى من اختصاصه، ولا أحد له الحق في مناقشته حول الأمور التقنية للفريق، التي تظل من اختصاص المدرب والطاقم المساعد له.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة