MGPAP_Top

العثور على جثة ضابط شرطة داخل شقته بفاس

العثور على جثة ضابط شرطة داخل شقته بفاس

فاس: محمد الزوهري
استنفرت ولاية الأمن الإقليمي بفاس أجهزتها الأمنية والاستخباراتية، عقب العثور في الساعات الأولى من صباح أول أمس (السبت)، على جثة شرطي برتبة ضابط داخل مسكنه الكائن بحي الأطلس، وهو في حالة متقدمة من التحلل.
وجاء العثور على جثة الهالك، عقب اختفاء أثره خلال الأيام الأخيرة، قبل أن تنبعث من الشقة التي كان يقيم بها رائحة نتنة، ما دفع إلى إشعار مصالح الأمن التي باشرت تحريات ميدانية لتحديد الملابسات الأولية للواقعة. وذكرت ولاية الأمن الإقليمي في بلاغ لها، أنه تم الانتقال إلى مسكنه لإجراء المعاينات الضرورية بعد إشعار من شقيقه، وذلك في ظل غياب باقي أفراد الأسرة عن المنزل في الفترة الأخيرة.
وكان الهالك الذي يناهز من العمر 59 سنة، يستفيد في الأشهر الأخيرة من العطل السنوية تمهيدا لبلوغه سن التقاعد، كما كان يعاني من مرض السكري المزمن، حسب ما ذكره أفراد من عائلته.
وأضاف البلاغ ذاته، أن المعاينات المنجزة بالمنزل والتحريات الأولية، أوضحت “غياب أية آثار للكسر على مستوى شقة الهالك، مع انتفاء وجود أية آثار بارزة للعنف على جثته”، كما أن الطبيب الذي عاين الجثة وأخضعها للخبرة الطبية أكد أن “الوفاة طبيعية”، وأن حالة التحلل والانتفاخ التي كانت عليها ترجح أن تكون الوفاة قد وقعت قبل يومين تقريبا، بحسب نفس المصدر.
وقد تقرر بأمر من النيابة العامة، إخضاع جثة الهالك لخبرة طبية، في حين لا زالت مصالح ولاية أمن بفاس تواصل أبحاثها وتحرياتها في هذه النازلة، لتحديد ملابسات هذا الحادث.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة