آخر الأخبار

«العجلاني» يتأسف لإهدار فريقه لفوز مريح

«العجلاني» يتأسف لإهدار فريقه لفوز مريح

عبد العزيز خمال
لم يستسغ المدرب التونسي أحمد العجلاني، إهدار سيل من الأهداف السانحة لهز شباك الحارس بكا سيزاي، خاصة خلال الجولة الثانية من مباراة ذهاب الدور التمهيدي لدوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، أمام غامتيل الغامبي، والتي انتهت بفوز أولمبيك خريبكة بهدفين لهدف واحد، يوم الجمعة الماضي، بملعب مراكش الكبير، مما حرم «أوصيكا» من إنهاء كل شيء بقواعده، وبحصة عريضة، تغنيه عن المعاناة والمشاكل التي قد تعترضه خلال نزال العودة، الذي يقام يوم السبت 27 فبراير الجاري، بملعب «بريكاما» بالعاصمة الغامبية بانجول، بداية من الثالثة بعد الزوال، مما جعله يتحسر كثيرا على النتيجة النهائية، والتي أفادت المنافس العائد بأحسن هزيمة من المغرب، لأن الهدف خارج غامبيا، يعد مضاعفا، ومفيدا للغاية.
وأضاف العجلاني، خلال الندوة الصحافية التي أعقبت المباراة بمراكش، بأن «أوصيكا» تلقى ضربة موجعة، عندما تلقت شباك محمد أمين البورقادي هدفا مباغتا، وضد مجريات اللعب، وجاء في وقت مبكر، وكان من خطأ دفاعي غير مقبول، لأنه كان على حافة مربع العمليات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة