تقارير سياسية

العماري يعيش في عزلة بعد قطع قياديين في «البام» علاقتهم معه

تطوان: حسن الخضراوي

 

 

علمت «الأخبار»، من مصدر خاص داخل حزب الأصالة والمعاصرة، أن الياس العماري، الأمين العام المؤقت، أصبح يعيش في شبه عزلة تامة داخل الحزب، وذلك بعد قطع عدد من القياديين علاقتهم معه، ورفضهم الرد على مكالماته الهاتفية، بسبب التفافه على قرار الاستقالة من الأمانة العامة، ومحاولاته بطرق ملتوية السيطرة على هيئات الحزب والاعتماد على تيار المنتفعين وأصحاب الامتيازات، من أجل ضمان البقاء في المنصب، خلال انعقاد المجلس الوطني المقبل، الذي يتم تأجيله مرات متعددة، بغية أخذ الوقت الكافي للكولسة وحشد الأصوات الداعمة والمستفيدة من الوضع الحالي.

وكشف المصدر نفسه أن علاقة مجلس جهة طنجة – تطوان – الحسيمة بمصالح وزارة الداخلية يسودها الاحتقان والتوتر، بسبب رفض عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، لمجموعة من القرارات التي تروم الاستغلال السياسي للمال العام، كما حدث خلال رفض التأشير على ملف تخصيص ميزانية كبيرة للمنح الجامعية بالجهة، فضلا عن تدني مستوى التواصل بين المؤسستين، عكس المراحل السابقة التي كان يفتخر فيها العماري بقراراته التي تلقى كل الترحيب من السلطات الوصية، ويتم التأشير عليها بسرعة البرق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق