CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

العنصر نحن مع التحالف الحكومي مادامت الظروف متوفرة

العنصر نحن مع التحالف الحكومي مادامت الظروف متوفرة

الأخبار -بوزنيقة
عقد حزب الحركة الشعبية مجلسه الوطني في دورته العادية يوم أمس الأحد ببوزنيقة في أفق التحضير للانتخابات التشريعية المزمع عقدها يوم 7 أكتوبر 2016. وأكد امحند العنصر، الأمين العام لحزب السنبلة، خلال كلمة له بأنه يعتز بكونه أول وزير سياسي على رأس وزارة الداخلية بعد دستور 2011، مشيرا إلى أن حزبه ساهم من خلال هذه المشاركة في تمكين البلاد من الانتقال بسلالة من الوضع الذي كانت تعيشه قبل 2011 سنة.
وأضاف بأن الحركة الشعبية ماتزال ضمن مكونات التحالف الحكومي مادامت الظروف متوفرة وأردف قائلا بأن الحركة ” ماعندهاش مع ثقافة رجل اهنا ورجل ليه” ولحد الساعة لا وجود لأسباب إنهاء التحالف القائم حاليا والذي كان قرارا وتوجيها للمجلس الوطني.
وفي الوقت الذي عبر فيه العنصر عن اعتزازه بمؤسسي الحزب يتقدمهم الرئيس المحجوبي أحرضان أكد الأمين العام بأن النسب ليس ورقة بيضاء لتدمير الحزب. وقال بأن حزب السنبلة بيت الجميع” وما فيها لا ثلاثي ولا رباعي ولا خماسي”. ودعا أعضاء المجلس الوطني إلى التشبث بالحزب والدفاع عنه والانضباط للقرارات لأن بعض الجهات من خارج الحزب تريد تحطيمه.
إلى ذلك، صادق المجلس الوطني للحركة الشعبية على معايير الترشيح في الدوائر المحلية التي حددها في أربعة شروط ويتعلق الأمر؛ بعدم تحديد سن معينة للراغبين في الترشح، كما أن المترشح لن يتوفر بالضرورة على مستوى دراسي معين ولا على أقدمية بالحزب، كما أن المترشح ليس بحاجة إلى تزكية من طرف مستشاري الحزب في الإقليم أو العمالة التي يترشح بها. وستضم لجنة البت في الترشيحات 7 أعضاء موزعين على الشكل التالي 5 أعضاء من المكتب السياسي من غير المترشحين وممثل عن الشبيبة الحركية وممثلة عن منظمة المرأة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة