CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
970 250x

الفاسي الفهري يتخلى عن قراره بترحيل المهرجان الوطني للفيلم من طنجة

الفاسي الفهري يتخلى عن قراره بترحيل المهرجان الوطني للفيلم من طنجة

تخلى صارم الفاسي الفهري، مدير المركز السينمائي المغربي، عن فكرة ترحيل المهرجان الوطني للفيلم من مدينة طنجة ليطوف به عددا من المدن المغربية الأخرى. وأفادت مصادر مقربة، بأن الدورة 17 للمهرجان من المرجح أن تنعقد بطنجة من 26 فبراير إلى 2 مارس 2016 في انتظار البت النهائي في الموعد.  وكان الفاسي الفهري مباشرة بعد تنصيبه قد فكر في ترحيل المهرجان الوطني إلى كل المدن القادرة على الوفاء بالشروط المادية والمعنوية لدفتر التحملات، وأعلن أن المركز سيقترح على أكثر من مدينة مغربية تقديم عروضها لاستضافة المهرجان في دورته المقبلة، مضيفا أن الهدف من تحويله إلى مهرجان متجول كما كان مسبقا، هو التقرب من الجمهور لكون السينما المغربية تطورت وأصبح إنتاجها أكثر، لكن القاعات السينمائية قليلة، وهو ما يتطلب الذهاب إلى الجمهور. وكان الفاسي الفهري قد ألمح إلى أن سلطات طنجة والجهة عامة تمنح للمهرجان دعما معنويا في غياب الدعم المادي، لذلك رشح كلا من فاس وأكادير والعيون وورززات لاحتضان الدورة المقبلة للمهرجان. وكانت الفعاليات السينمائية بطنجة قد هاجمت بشدة في حينه قرار الترحيل لكونه « يضرب في الصميم مكتسبا لسكان المدينة».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة