الفتح يجر نادي بارما إلى القضاء بسبب فضال

الفتح يجر نادي بارما إلى القضاء بسبب فضال
  • خالد الجزولي

تحدث حمزة الحجوي رئيس فريق الفتح لكرة القدم، عن آخر مستجدات الدعوى التي رفعها الفريق الرباطي ضد نادي بارما الإيطالي بخصوص المستحقات المالية التي لازالت على عاتق النادي الإيطالي بعدما انتقل إلى صفوفه المدافع زهير فضال، حيث أوضح الحجوي، أن القضية أمام القضاء المدني والرياضي على السواء منذ سنتين، وأن هيأة الدفاع تحيط بكل جوانب القضية وتراقب آخر مستجداتها عن كثب، بالرغم من إعلان النادي الإيطالي إفلاسه نهاية الموسم الكروي المنتهي. كما أفاد رئيس فريق الفتح لكرة القدم، أن ممثل العاصمة يعمل بتنسيق مع الجامعة الملكية لكرة القدم وكذا الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” من أجل الدفاع عن مستحقاته المالية العالقة والتي تبلغ 277 مليون سنتيم، وذلك استنادا لما جاء في التقرير المالي للموسم الرياضي 14/2015.
كما كشف حمزة الحجوي على هامش أشغال الجمع العام الذي عقده المكتب المسير لفرع كرة القدم، مساء أول أمس (الأربعاء) بالمركب الرياضي مولاي الحسن، عن توجه إدارة الفريق نحو إضافة اسم الرباط إلى اسم الفريق، وذلك يضيف الحجوي بسبب تساؤلات العديد من الأندية خاصة الإفريقية والأجنبية أنه خلال المنافسات الإفريقية عن المدينة التي ينتمي إليها الفريق، كما تحدث رئيس الفريق عن استراتيجية المكتب المسير للفريق والأهداف المسطرة التي سيعمل على تحقيقها والتي تمحورت حول نقطتين هامتين، أولاهما العمل على الفوز بأول لقب للبطولة الوطنية، ثانيا البحث عن جميع السبل لاستعادة الجماهير الفتحية لمدرجات ملعب الفتح، كما تحدث عن ضرورة تطوير منظومة التكوين والاهتمام بمرحلة ما قبل التكوين وذلك بالرفع من عدد مراكز التكوين مستقبلا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة