MGPAP_Top

الفنان رفيق بوبكر يعربد من جديد داخل مطعم

الفنان رفيق بوبكر يعربد من جديد داخل مطعم

بعد أن عربد في وقت سابق ونسف حفلا للفنانة الشيخة تسونامي، بعد أن شاغب على إحدى عضوات فريقها الغنائي وألح على التحاور معها، مما أحدث هرجا ومرجا داخل القاعة بين الزبائن والممثل، ودفع بتسونامي وفرقتها إلى مغادرة الحفل بسرعة، تفاديا لما لا تحمد عقباه واحتراما للعائلات التي كانت توجد بالحفل، عاد الفنان رفيق بوبكر المعروف بعشقه للسهر ليعربد من جديد، وهذه المرة داخل مطعم بشارع الزرقطوني، في وقت متأخر من ليلة الاثنين الماضي.
مصدر مطلع كشف لـ«الأخبار»، أن رفيق بوبكر فقد السيطرة على نفسه ولم يعد قادرا على المشي، ولم يقف الأمر عند هذا الحد، إذ ذكر المصدر ذاته أن بطل «عائلة محترمة» سقط إلى الأرض قبل أن ينهض، ثم عاد ليسقط من جديد، فيما ظل حراس الأمن الخاص يراقبونه في حالة استنفار إلى أن غادر المكان تاركا خلفه فوضى غير مسبوقة.
يذكر أن هذه الواقعة عاينها فنانون الذين عبروا عن استيائهم مما فعله زميلهم.
هذا ويعد رفيق بوبكر من أبرز وجوه الجيل الجديد من الممثلين، سواء في السينما، أو الدراما التلفزية، شارك في العديد من الأفلام المغربية من أبرزها «ملائكة الشيطان» و«السمفونية المغربية» و«الطريق إلى كابول»،
كما طبعت بطولته في فيلم «إكس شمكار» مساره الفني في ما بعد، حيث التصقت به أدوار الشاب المتمرد والمشاغب كما يبدو ذلك من دوره في الفيلم التلفزيوني «قسم رقم 8».
وشارك رفيق في عدة أفلام دولية صورت بالمغرب، من بينها فيلم «ابن الرب» عن حياة السيد المسيح، مما أثار ضده حملة مجهولة المصدر، فيما برر مشاركته في هذا العمل بكونها تعود لأسباب مادية محضة لا عن قناعة فكرية أو عقائدية، بالنظر الى الظروف المزرية للسوق الفنية بالمغرب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة