إقتصادالرئيسيةمع المستهلك

الفواكه الحمراء المغربية تدخل السوق الأمريكية

صرحت وزارة الفلاحة الأمريكية للفواكه الحمراء المغربية لدخول سوقها، بعد فحص أجرته الوكالة الأمريكية المكلفة بفحص صحة الحيوان والنبات APHIS. وحسب القرار الذي نُشر الأسبوع المنصرم في السجل الفدرالي الأمريكي، وهو الجريدة الرسمية للبلاد، فإن الفواكه الحمراء المغربية يمكن استيرادها، ابتداء من 24 يوليوز الجاري.

وحسب القرار الذي نُشر في الجريدة الرسمية الأمريكية، يتوجب على المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية وضع مخطط عمل لتقديمه إلى الوكالة الأمريكية APHIS للموافقة عليه، وتوضيح الإجراءات اللازم اتخاذها للامتثال لمتطلبات الصحة النباتية في أمريكا. وقد وضعت وزارة الفلاحة الأمريكية عددا من الشروط لاستيراد هذه الفواكه الحمراء من المغرب، أولها وجوب زرعها في أماكن معتمدة من قبل ONSSA، كما يتوجب فحص توت العليق خلال مرحلة النمو للبحث عن علامات فيروس Monilinia fructigena في موعد لا يتجاوز 30 يوما قبل القطف.

وأكدت وزارة الفلاحة الأمريكية في قرارها أنه لا يجوز استيراد الفواكه الحمراء من المغرب إلا في الشحنات التجارية، كما يجب أن تتم عمليات التعبئة في مراكز معتمدة من قبل “أونسا”، إضافة إلى إرفاق كل دفعة من الفواكه بشهادة للصحة النباتية صادرة عن مكتب “أونسا”، تؤكد على أن الثمار تم إنتاجها طبقا لمتطلبات الولايات المتحدة الأمريكية وخضعت للتفتيش قبل التصدير، وأنها غير مصابة بفيروس Monilinia fructigena.

وبالإضافة إلى الشروط سالفة الذكر، ستخضع الفواكه الحمراء المغربية لمقتضيات القانون المعمول به في الولايات المتحدة الأمريكية، المتعلقة باستيراد الفواكه والخضروات المدرجة في القانون رقم 319.56-3. وتعتمد الولايات المتحدة الأمريكية قانونا يحظر أو يقيد استيراد الفواكه والخضروات من بعض البلدان لمنع دخول الأعشاب الضارة إليها، واقترحت الوكالة الأمريكية في 2016 قانوناً لتعديل المقتضيات المطبقة على الفواكه الحمراء المغربية. يشار إلى أن صادرات الفواكه الحمراء بالمغرب قد ارتفعت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، بحيث انتقلت من 66 ألفا و332 طنا في موسم 2010-2011 إلى 115 ألفا و442 طنا في 2017-2018.

وتوجد مناطق الإنتاج الرئيسية في المغرب في كل من الغرب واللوكوس وسوس ماسة، ويمثل حجم الصادرات من الفواكه الحمراء في المتوسط نسبة 60 إلى 70 في المائة من إجمالي إنتاج الفراولة، ونسبة 90 إلى 95 في المائة من التوت، وأكثر من 95 في المائة من العنب البري.

وتستورد أكثر من 40 دولة من القارات الخمس الفواكه الحمراء المغربية، ويظل الاتحاد الأوربي الوجهة الرئيسية، حيث تم توجيه 90 في المائة من هذه الصادرات خلال موسم 2017-2018 إلى الأسواق الأوربية، و5 في المائة إلى آسيا، و1.5 في المائة إلى دول الخليج، و4.5 في المائة إلى بلدان اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية، وإفريقيا وأمريكا الجنوبية، وكذا دول وسط وشرق أوربا، بالإضافة إلى أوقيانوسيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق