«الماص» يطيح بالجيش ويعبر إلى المربع الذهبي لكأس العرش

«الماص» يطيح بالجيش ويعبر إلى المربع الذهبي لكأس العرش

خالد الجزولي

خيب فريق الجيش الملكي لكرة القدم آمال جماهيره، بعدما خرج من تصفيات كأس العرش على أرضه في المباراة التي جمعته، عشية أول أمس (السبت)، بضيفه المغرب الفاسي، بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط، وذلك لحساب إياب دور ربع نهائي مسابقة الكأس.

وجاء تأهل الفريق الفاسي إلى المربع الذهبي بضربات الجزاء، بعدما حقق التعادل بهدف لمثله في مجموع مباراتي الذهاب والإياب الخاصتين بدور الربع، حيث نجح «الماص» في تدارك فارق الهدف الذي انهزم به يوم الثلاء الماضي بفاس، إذ قبل انتهاء الوقت الأصلي للمواجهة بخمس دقائق، نجح المهاجم الإفريقي دجيجي غوزا في هز شباك الحارس أمين البورقادي، مستغلا خطأ في التغطية الدفاعية، في حين أهدر الفريق العسكري سيلا من الفرص الحقيقية للتسجيل، إما بسبب التسرع أو عدم التركيز، قبل أن ينتقل الفريقان إلى الضربات الترجيحية التي منحت الأفضلية والتأهل للفريق الفاسي، بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين، ليضرب أبناء المدرب طارق السكتيوي بذلك موعدا مع تاريخ كأس العرش بالوصول إلى المربع الذهبي، وذلك تمهيدا لضمان بطاقة العبور نحو المباراة النهائية التي ستحتضنها مدينة العيون في 18 نونبر المقبل.

ومن جهته، اعتبر طارق السكتيوي، مدرب المغرب الفاسي، التأهل مستحقا، خصوصا أمام فريق من حجم الجيش الملكي، موضحا أن الفريق الفاسي حضر إلى العاصمة الرباط من أجل البحث عن بطاقة العبور والدفاع عن كل حظوظه، وأن فريقه تعامل مع جل أطوار المواجهة بحكمة أكثر، بعدما أحكم إغلاق كل المساحات على مستوى الدفاع واعتماده للمرتدات السريعة، التي أتت أكلها باصطياد ضربة ركنية جاء منها هدف التعادل.

وهنأ السكتيوي لاعبيه على الأداء الذي قدموه في مباراة الجيش، مضيفا أن التأهل إلى المربع الذهبي لم يأت عن طريق الصدفة، بل بالعمل المتواصل وبالجهد الذي بذله اللاعبون.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة