إستثمارإقتصادالرئيسية

المجمع الشريف للفوسفاط يحدث شركتين في المكسيك والهند

لمياء جباري

أعطت الحكومة الضوء الأخضر للمجمع الشريف للفوسفاط (OCP) من أجل إحداث شركتين في كل من المكسيك والهند، طبقاً لاستراتيجية المجمع التنموية الساعية إلى تعزيز موقعه في مختلف الأسواق عبر العالم. وأصدرت الحكومة مرسومين في هذا الصدد، نُشرا في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، يندرجان ضمن مقتضيات القانون 39.89 الذي يوجب على الشركات والمؤسسات العمومية الحصول على إذن من الحكومة قبل تأسيس شركات تابعة لها في الخارج. وستحدث الشركة الأولى في المكسيك من أجل دعم تواجد «OCP» في أسواق أمريكا الوسطى، بحيث سيكون مقرها الرئيسي في كوادالاخارا، وهو ما سيُساهم في زيادة حصص المجمع من خلال تغطية جغرافية أوسع ومنتجات أكثر تنوعاً. ويتماشى هذا التوجه أيضاً مع مساعي الشركة الرائدة عالمياً في المنتجات الفوسفاطية من أجل ضمان متابعة مندمجة لسلسلة القيمة بأكملها، بدءً من الإنتاج وصولاً إلى المستهلك النهائي، وتقديم الخبرة التي تتوفر عليها لفائدة الزبناء. ويعتزم المجمع الشريف للفوسفاط، عبر شركته الجديدة في المكسيك، تغطية أنشطة تهم مجالات تطوير وتسويق المنتجات المتخصصة، وتسيير الخدمات اللوجستيكية ونقل المنتوجات المختلفة، إضافة إلى ذكاء السوق والاستشارة، ومن شأن هذا المشروع إتاحة فرص أكبر للمجمع من خلال تحقيق رقم معاملات يقارب 17.8 مليون دولار بحلول سنة 2023. وتظهر التوقعات المالية للشركة المزمع إحداثها برسم الفترة الممتدة من 2019 إلى 2023 أن رقم معاملاتها سيتنقل من 2.4 مليون دولار إلى 17.8 مليون دولار، أي بنسبة سنوية متوسطة تتجاوز 65 في المائة. أما الشركة الثانية التي ستُحدث في الهند سيكون مقرها الرئيسي في مومباي، وتُغطي المجالات نفسها التي ستعمل فيها شركة المكسيك، ويرتقب أن تُحقق رقم معاملات بما يقرب 34.7 مليون دولار بحلول سنة 2023. وأورد المجمع الشريف للفوسفاط بخصوص هذه الشركة الجديدة أن التوقعات المالية بالنسبة إليها ستنتقل من 4.2 ملايين دولار سنة 2019 إلى 37.4 مليون دولار في أفق سنة 2023، أي بنسبة نمو سنوي تتجاوز 69.54 في المائة. ويتوفر المجمع الشريف للفوسفاط حالياً على أكثر من 30 فرعاً ومشروعاً مشتركاً عبر العالم، ويصل عدد زبنائه إلى ما يزيد عن 160 زبوناً في القارات الخمس، ويمتلك حصة بنسبة 31 في المائة من سوق الفوسفاط العالمي بجميع أشكاله، ويحقق رقم معاملات يناهز 56 مليار درهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق