المحمدي وبونو يغيبان عن ودية المغرب والكونغو

المحمدي وبونو يغيبان عن ودية المغرب والكونغو

عبد العزيز خمال

تشبث فريقا نومانسيا، وسرقسطة، بالحارسين الدوليين منير المحمدي، وياسين بونو، وقررا عدم التفريط فيهما إلى غاية نهاية الدوري الإسباني لكرة القدم الدرجة الثانية، بحثا عن ضمان مقعدين مؤهلين إلى مباريات السد، بغية المنافسة على الصعود إلى «الليغا»، خلال الموسم الكروي المقبل، ليتأكد غيابهما عن ودية المنتخب الوطني  أمام نظيره الكونغولي، والمقررة يوم الجمعة المقبل، بملعب «ابن بطوطة» بطنجة، رغم تلقيهما دعوة الحضور من طرف مدرب «الأسود»، الفرنسي هيرفي رونار، الذي يتأهب لقيادة أول نزال إعدادي منذ التحاقه قبل مواجهتي الرأس الأخضر، بالملعب الوطني بالعاصمة برايا، والملعب الكبير بمراكش.
ويعول نومانسيا على خدمات الحارس المحمدي لتجاوز أوساسونا، ولوجو، وديبورتيفو ألافيس، وألباسيتي، وتقريب المسافة من إحدى المراتب المؤهلة إلى مواعد السد المؤدية رأسا إلى الدوري الإسباني الأول، وإن كانت مجموعة المدرب جاغوبا أراستي، تطل من المرتبة الحادية عشرة، بـ51 نقطة. في حين سيقود بونو ناديه سرقطسة في مواجهاته أمام خيمناستيكا، وهويسكا، وريال أوفييدو، ولياخوستيرا، حيث يبقى الأقرب لتحقيق الهدف المنشود، بقيادة ربانه الإسباني لويس كاريراس، بدليل أنه يطل من المركز الرابع بـ61 نقطة، وبفارق خمس نقاط عن المتزعمين ليغانيس، وألافيس.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *