MGPAP_Top

«المصباح» يفقد جماعة بضواحي مراكش بعد استقالة 18 عضوا ضمنهم «بيجيديون»

«المصباح» يفقد جماعة بضواحي مراكش بعد استقالة 18 عضوا ضمنهم «بيجيديون»

مراكش: عزيز باطراح

بحلول الساعة الثانية عشرة من زوال أول أمس (الأربعاء)، أًصبحت الاستقالة الجماعية التي سبق أن تقدم بها، أمام والي جهة مراكش- آسفي، 18 عضوا من أصل 29 المكونين للمجلس القروي لجماعة «السويهلة» بضواحي مراكش، سارية المفعول، ما يعني أن وضعية المجلس الآن تنطبق عليها مضامين المادتين 25 و26 من القانون التنظيمي للجماعات الترابية، أي الحل.

وتنص المادة 25 من القانون السالف ذكره، على أنه إذا «كانت مصالح الجماعة مهددة لأسباب تمس بحسن سير المجلس الجماعي، جاز حل المجلس بمرسوم معلل ينشر في الجريدة الرسمية»، كما تنص المادة ذاتها على أنه في حال الاستعجال «يمكن توقيف المجلس بقرار معلل يصدره وزير الداخلية وينشر في الجريدة الرسمية، ولا يمكن أن تتجاوز مدة التوقيف ثلاثة أشهر» بحسب المادة نفسها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة