MGPAP_Top

المعتقل أسامة حسن يوجه من سجنه اتهامات خطيرة إلى عبد الحميد أمين والهايج ومحجوبة أمين

المعتقل أسامة حسن يوجه من سجنه اتهامات خطيرة إلى عبد الحميد أمين والهايج ومحجوبة أمين

محمد اليوبي

بتعليمات من وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، استمع الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، يوم 14 يونيو الماضي، إلى أسامة حسن المعتقل بالسجن المحلي “العين السبع”، من أجل توضيح أقواله وتصريحاته المضمنة في رسالته الموجهة إلى مصالح الوزارة، بخصوص المزاعم “الكاذبة” التي أوردها في شريط “فيديو” تحدث فيه عن تعرضه للاختطاف والتعذيب، وهي المزاعم التي أوردتها وزارة الخارجية الأمريكية في تقريرها حول وضعية حقوق الإنسان بالمغرب.

وأكد أسامة حسن أثناء الاستماع إليه، أن كل ما سبق أن تلفظ به في شريط “الفيديو” على مواقع التواصل الاجتماعي بتاريخ 6 ماي 2014 بشأن تعرضه للتعذيب والاختطاف على يد أشخاص مجهولين لم يكن سوى محض افتراء ومزاعم كاذبة لا تمت للواقع بأية صلة ولا أساس لها من الصحة، وأنه أقدم على اختلاق هذه الوقائع وفبركتها لسذاجته وصغر سنه من أجل البحث عن دور بطولي داخل حركة 20 فبراير، وقد ساهم في ذلك التأثيرات التي تعرض لها من طرف بعض أعضاء الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، ذكر منهم عبد الحميد أمين ومحجوبة كريم، اللذين اتهمهما بتحريضه على ذلك، كما طلبا منه الاستمرار في كذبه رغم محاولته التراجع عن تلك الادعاءات خلال فترة محاكمته، وذكر أسامة أن عضوي الجمعية هما من قام بتصوير الشريط بعد المناداة عليه لحضور وقفة أمام المحكمة الزجرية بعين السبع، وأشار إلى أن الأسئلة التي كانت تطرح عليه يظهر أنها كانت موجهة لخدمة أغراض يجهلها، وأن المسماة شيماء منصور عضو بفرع الجمعية بسلا، كانت تقوم بتلقينه بعض الكلمات أثناء تصوير الشريط.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة