المغرب التطواني ينفي الاستعانة بعون قضائي ضد مدربه لوبيرا

المغرب التطواني ينفي الاستعانة بعون قضائي ضد مدربه لوبيرا
  • عبد العزيز حمدي

    نفى المكتب المسير لفريق المغرب التطواني لكرة القدم، أول أمس (السبت)، أن يكون قد استعان بعون قضائي لتدوين غياب مدربه الإسباني سيرخيو لوبيرا، عن الحصة التدريبية التي أقامها الفريق التطواني، يوم الجمعة الماضي.

    واعتبرت إدارة «الحمامة البيضاء»، في بيان لها اطلعت عليه «الأخبار»، أن كل ما تم ترويجه بكون أن إدارة الفريق استقدمت عونا فضائيا لتحرير محضر ضد مدربه لوبيرا، «عار عن الصحة وبعيد كل البعد عن الحقيقة»، مضيفة أن الهدف من وراء نشر مثل هذه الأخبار هو التشويش على فريقها.

    وأوضحت إدارة الفريق التطواني، أنه فعلا عرفت الحصة التدريبية ليوم الجمعة الماضي حضور عون قضائي بملعب التداريب الملاليين، لكن لغرض آخر، يتمثل في تدوين محضر عن البنيات التحتية التي تم إنجازها بمركز التكوين التابع لفريق المغرب التطواني.

    وفي خضم أزمة النتائج التي يعانيها «الماط»، فإن مصادر مطلعة كشفت لـ«الأخبار» أن المكتب المسير للفريق ذاته، لم يقرر بعد في أمر إقالة مدربه لوبيرا، في الوقت الذي أكدت أن مباراة غد (الثلاثاء)، التي ستجمع فريق «الحمامة البيضاء» بالرجاء الرياضي، قد تكون الفرصة الأخيرة للمدرب ذاته، الذي يرفض تقديم استقالته، رغم عدم إحرازه لأي فوز بعد انصرام ست دورات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *