الرئيسيةالملف السياسي

الملك للجزائر: نعرف بَعضُنَا جيدا..ونحن مستعدون لحوار صريح لطي صفحة الخلافات

الأخبار

 

قال الملك محمد السادس، في خطابه بمناسبة الذكرى 43 للمسيرة الخضراء، إن “المغرب اعتمد مقاربة ناجعة ترتكز على العمل الجاد والوضوح والطموح في السياسات الخارجية”.

وأقترح محمد السادس، على الجزائر إحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والشتارك، مضيفا: “طالبت بفتح الحدود وتطبيع العلاقات، والمغرب مستعد للحوار مع الجزائر لطي الخلافات والمساهمة في تقوية العلاقات”.

وأضاف الملك :”يشهد الله أنه منذ اعتلائي العرش وأنا أحاول طي صفحة الخلافات مع الجزائر، واليوم أقولها أن المغرب مستعد للحوار مع الجزائر الشقيقة لتجاوز المعيقات التي تعيق تطور، فالوضع بين البلدين غير معقول، ومصلحة الشعبين  فوق الجميع دون الحاجة لطرف ثالث للتدخل والتوسط بيننا”.

وأكد الملك محمد السادس المغرب مستعد لتجاوز حالة الجمود التي تعرفها العلاقات بين البلدين، ودراسة كل المواضيع المطروحة بكل صدق وحسن نسبة بدون شروط، وتشكيل إطار للتعاون تعزيز التنسيق، والتعاون لا سيما في محاربة الإرهاب وإشكالية الهجرة.

في السياق ذاته دعا الملك محمد السادس الى تعزيز التنسيق الثنائي مع الجزائريين في مجالات عدة، مضيفا نؤمن بالتعاون من الاخوة الجزائريين مصداقا لقول الرسول الكريم ” مازال جبريل يوصيني عن الجار حتى ضننت انه سيورته”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق