الملك محمد السادس : “لن نرضخ لأي ضغط أو محاولة ابتزاز في قضية مقدسة لدى جميع المغاربة”

الملك محمد السادس : “لن نرضخ لأي ضغط أو محاولة ابتزاز في قضية مقدسة لدى جميع المغاربة”

أكد الملك محمد السادس أن المغرب نجح في جعل 2016 “سنة الحزم”، في ما يتعلق بصيانة وحدته الترابية. والتصدى، بكل حزم، للتصريحات المغلوطة والتصرفات اللامسؤولة التي شابت تدبير ملف الصحراء المغربية، باتخاذ الإجراءات الضرورية التي تقتضيها الظر فية لوضع حد لهذه الانزلاقات الخطيرة.

وقال الملك، في الخطاب الذي وجهه إلى الأمة اليوم السبت بمناسبة الذكرى السابعة عشرة لتوليه العرش “إذا كان البعض قد حاول أن يجعل من 2016 (سنة الحسم)، فإن المغرب قد نجح في جعلها (سنة الحزم)، في صيانة وحدتنا الترابية. فمن منطلق إيماننا بعدالة قضيتنا، تصدينا بكل حزم، للتصريحات المغلوطة والتصرفات اللا مسؤولة التي شابت تدبير ملف الصحراء المغربية، واتخذنا الإجراءات الضرورية، ا لتي تقتضيها ا لظر فية، لوضع حد لهذه الانزلاقات الخطير ة”.

وشدد الملك على أنه “سنواصل الدفاع عن حقو قنا، وسنتخذ التدابير اللازمة لمواجهة أي انزلاقات لاحقة” مؤكدا “ولن نرضخ لأي ضغط، أو محاولة ابتزاز، في قضية مقدسة لدى جميع المغاربة”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *