الملك محمد السادس يدشن مركزا للعلاجات الصحية بالدارالبيضاء

الملك محمد السادس يدشن مركزا للعلاجات الصحية بالدارالبيضاء

أشرف الملك محمد السادس، أول أمس (الثلاثاء) بمقاطعة سيدي عثمان بالدار البيضاء، على تدشين مركز للعلاجات الصحية الأساسية، أنجزته مؤسسة محمد الخامس للتضامن بكلفة إجمالية قدرها 11 مليون درهم، حيث يشكل هذا المركز، الذي كان الملك قد أعطى انطلاقة أشغال إنجازه في 18 يونيو 2016، جزءا من «البرنامج السوسيوطبي للقرب لجهة الدار البيضاء- سطات (2016- 2020)»، والذي سيتيح مركز العلاجات الصحية الأساسية بسيدي عثمان، الذي يعد بنية صحية مرجعية، تحسين الولوج لعلاجات القرب لفائدة ساكنة يفوق تعدادها 50 ألف نسمة يتحدرون من أوساط معوزة بحي السلامة.

وتشتمل هذه البنية المشيدة على قطعة أرضية مساحتها 2244 مترا مربعا، على قاعات للفحص (الطب العام، أمراض القلب والشرايين، طب الكلي، أمراض الغدد، طب العيون، صحة الأم والطفل)، والعلاجات المستعجلة، وطب الأسنان، وفضاء للتربية الغذائية. كما يضم مستشفى نهاريا (6 أسرّة)، ومختبرا وقاعة للتلقيح، وفضاء لتحسيس الأمهات، وقاعة للراحة، وصيدلية وفضاء جمعويا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة