MGPAP_Top

الملك يدشن الشطر الأول من سوق القرب «بني مكادة» بطنجة

الملك يدشن الشطر الأول من سوق القرب «بني مكادة» بطنجة

التجار يراهنون على المشروع الجديد لوضع حد «للفوضى»

دشن الملك محمد السادس أمس الاثنين، بمقاطعة «مغوغة» بمدينة طنجة الشطر الأول من سوق القرب « بني مكادة»، وذلك على مساحة قدرها 6772 مترا مربعا، وسيضم هذا الشطر حوالي 275 محلا تجاريا مخصصا لبيع المواد الغذائية، وتلك المتعلقة بالفواكه والخضروات، وكذا اللحوم بأصنافها، بالإضافة إلى السمك، كما يضم أيضا محلات لمنتوجات النسيج، ومقصفا وفضاءات للعمال والمياومين، ومرأبين وساحة عمومية.

ويروم سوق القرب الجديد «بني مكادة» تحسين ظروف اشتغال التجار، وضمان استقرار الباعة الجائلين، واجتثاث البنيات العشوائية، وتحرير الملك العمومي، والارتقاء بجاذبية المشهد الحضري، وكذا وضع حد للفوضى التي تسيء إلى حي بني مكادة بشكل شامل انطلاقا من شارعه الرئيسي مرورا ببقية الأزقة التي تعرف اكتظاظا خلال المساء، حيث يراهن التجار على هذا المشروع كثيرا. كما يروم هذا المشروع النهوض بالاقتصاد التضامني، وإدماج التجارة غير المهيكلة ضمن النسيج الاقتصادي، وتحسين الجودة والسلامة الصحية للمنتوجات المعروضة للبيع، وتطوير البنية الاقتصادية والتجارية للمدينة وفق بعض المعطيات التي تم استعراضها على هامش التدشين. كما أشرف الملك على إطلاق الشطر الثاني للمشروع (6600 متر مربع)، والذي سيهم بناء 351 محلا تجاريا، وسوق للسمك وآخر للحوم، وغرفة مبردة ومقهى في أجل 12 شهرا، وذلك باستثمار إجمالي تفوق قيمته 35,7 مليون درهم.

وسيساهم هذا المشروع، والذي يأتي كشراكة بين وزارة الداخلية، وعمالة طنجة- أصيلة، والجماعة الحضرية لطنجة، في تحسين الظروف السوسيو- اقتصادية لآلاف السكان، وكذا إضفاء الدينامية على النشاط الاقتصادي على مستوى مدينة طنجة انسجاما مع مشروع «طنجة الكبرى»، في حين سلمت مفاتيح رمزية لفائدة عشرة مستفيدين من الشطر الأول لسوق القرب «بني مكادة».

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة