النيابة العامة تأمر بالاستماع إلى ضحايا تسمم الانتخابات بالخميسات

النيابة العامة تأمر بالاستماع إلى ضحايا تسمم الانتخابات بالخميسات

الخميسات: المهدي لمرابط

علم «فلاش بريس»، من مصادر متطابقة، أن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالخميسات أعطى، خلال الأيام القليلة الماضية، تعليماته إلى فرقة الشرطة القضائية بمنطقة الأمن الإقليمي بالمدينة، من أجل فتح بحث في موضوع الشكايات التي تقدم بها حوالي أربعين شخصا من ضحايا التسمم الغذائي لاستحقاقات الرابع من شتنبر الماضي، المتعلقة بالانتخابات الجماعية والجهوية، غالبيتهم اشتغلوا رؤساء ونوابا أشرفوا على عملية الانتخاب داخل مكاتب تصويت خلال هذه الاستحقاقات.

إلى ذلك، استمعت عناصر من فرقة الشرطة القضائية، على امتداد أكثر من أسبوع وعلى دفعات، إلى إفادات وتصريحات أكثر من عشرين ضحية. وأكدت مصادر الجريدة أن أسئلة المحققين انصبت حول اسم الممون الذي تكلف بإعداد وتوزيع وجبات الغداء على رؤساء ونواب مكاتب التصويت، وكذا ممثلي الأحزاب السياسية المشاركة في هذه الانتخابات الجماعية، بالإضافة إلى أسئلة تتعلق بأوقات وأمكنة إحساس الضحايا بالأعراض التي انتابتهم مباشرة بعد تنازل وجبة الغداء المكونة أساسا من الدجاج، وهي الأعراض التي تراوحت بين التعرق المصاحب بارتفاع درجة الحرارة، والشعور بالدوار والرغبة في الغثيان والتقيؤ، قبل أن تتطور حالة البعض منهم إلى الأسوأ بحسب إفادة مصادر الجريدة.

وفي الوقت الذي تنفي السلطة المحلية تعرض المشتكين لحالات تسمم غذائي، متذرعة بعدم تقدم أي منهم خلال الأيام التي تلت يوم الاقتراع نحو مستعجلات المركز الاستشفائي الإقليمي، مكن الضحايا الجريدة من سبع نسخ من نشرات زيارة المركز الاستشفائي المذكور وشهادة طبية مسلمة من مصالحه لأحد الضحايا، زيادة  على ثلاث عشرة شهادة طبية مسلمة من أطباء القطاع العام، بشأن تعرضهم لحالات تسمم أرفقوها بشكاياتهم التي وجهوها إلى وكيل الملك بابتدائية الخميسات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *