الوردي يحول مستشفى آسفي إلى معرض للعقار والسمسرة وبيع «البرطمات»

الوردي يحول مستشفى آسفي إلى معرض للعقار والسمسرة وبيع «البرطمات»

الـمَهْـدي الـكًــرَّاوي

في خطوة غير مسبوقة، وفي تنزيل جديد لمخطط بيع قطاع الصحة بالمغرب الذي دشنته الحكومة الحالية، أقدم الحسين الوردي، الذي اعتبره بنكيران أحسن وزير صحة في تاريخ المغرب، على تحويل المستشفى الجهوي محمد الخامس بآسفي، إلى معرض لبيع الشقق الاقتصادية.

ولم تعد خدمات المستشفى تقتصر على الإسعاف والتطبيب، بل أصبح فضاؤه وكالة للسمسرة وبيع «البرطمات»، وفوجئ المرضى وعائلاتهم ومرتادو المستشفى الجهوي محمد الخامس في آسفي بتفويت مساحة كبرى بجانب قسم الفحص بالأشعة إلى شركة عقارية كبرى، وضعت مكاتب وحواسيب ومستخدمين ولوحات إشهارية، وأصبحت تبيع وسط المستشفى شققا اقتصادية في ضرب لاستقلالية المرفق العمومي، وفي تسفيه للخدمات الصحية التي من المفروض أن يقدمها مستشفى عمومي للمواطنين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *