MGPAP_Top

الوزارة تصفع الجيش الملكي وتؤجل فتح ملعب «الكراطة»

الوزارة تصفع الجيش الملكي وتؤجل فتح ملعب «الكراطة»

سفيان أندجار

وجد فريق الجيش الملكي لكرة القدم نفسه في مأزق جديد بعدما رفضت وزارة الشباب والرياضة الترخيص له بالاستقبال بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، لتستمر معاناة الفريق العسكري خلال الموسم المقبل، والذي سينطلق رسميا في الرابع من شتنبر المقبل.

وعللت الوزارة رفضها بعدم انتهاء الأشغال داخل الملعب، وبالتالي فإن الافتتاح الرسمي لن يكون إلا يوم 18 من شهر نونبر المقبل، والذي سيتزامن مع نهائي كأس العرش.

وأغلق الملعب بعد فضيحة كأس العالم للأندية، والتي أطلقت عليها فضيحة «الكراطة» خلال شهر دجنبر الماضي.

ومن جهته، وجد الجيش الملكي نفسه مضطرا إلى البحث عن ملعب جديد، وهو ما اقترحه الفريق على المدرب البرتغالي، إذ وضعوا أمامه ثلاثة اختيارات متمثلة في ملعب أبو بكر عمار و ملعب 18 نونبر بالخميسات، وملعب الفتح بباب الرواح، فيما تم استبعاد الملعب البلدي بالقنيطرة، وذلك بسبب الخلاف الدائر بين الجماهير الرباطية ونظيرتها القنيطرية وتخوفات من حدوث أعمال شغب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة