الرئيسية

الوزارة تعارض المجلس الإداري والمكتب المديري للرجاء

يوسف أبوالعدل

 

 

 

 

رفضت وزارة الشباب والرياضة مطالب كل من المجلس الإداري لنادي الرجاء الرياضي، الذي يترأسه منصف أبيض، والمكتب المديري للنادي ذاته، والذي يترأسه محمد سيبوب، من أجل المصادقة على شرعيتهما، بعد أن توصلت بطلب بذلك من “الجمعيتين” خلال الأيام الأخيرة.

وكشف مصدر مطلع لـ”الأخبار” أن الوزارة المذكورة بررت رفضها لذلك بعدم إمكانيتها المصادقة على “جمعيتين” تابعتين لناد واحد، رغم أنهما تتوفران على وصل الإيداع والشروط القانونية بذلك، وطالبت مسؤولي الرجاء بالعودة إلى طاولة الحوار في ما بينهم، والخروج بصيغة قانونية من أجل اندماج المؤسستين في جمعية واحدة، تحمل اسم وهوية نادي الرجاء الرياضي.

وأضاف مصدر الجريدة أن محمد أوزال، رئيس اللجنة المؤقتة للرجاء فرع كرة القدم، وجد إشكالية هو الآخر في ذلك، خاصة أن الفريق بصدد إعداد الإجراءات الأخيرة لتحويله من جمعية إلى شركة رياضية، لكن المستجد الأخير جعل تفعيل مسطرة القانون معقدة، ما يعد بتأخير في انتقال النادي الأخضر من جمعية إلى شركة، شهر شتنبر المقبل، كما طالبت بذلك الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والوزارة الوصية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق