انتحار تلميذتين بنفس الطريقة أمام ثانوية يستنفر أمن المحمدية

انتحار تلميذتين بنفس الطريقة أمام ثانوية يستنفر أمن المحمدية

علم «فلاش بريس» من مصدر رسمي أن التلميذتين اللتين أقدمتا على الانتحار زوال أول أمس (السبت) أمام ثانوية أبي بكر الصديق بجماعة الشلالات، لفظتا أنفاسهما في وقت متأخر من ليلة أمس (الأحد) رغم المجهودات التي بذلتها الأطقم الطبية بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء لإنقاذهما.

وأوضح المصدر أن الاستنفار الطبي الذي رافق عملية إسعاف التلميذتين منذ مساء السبت، لم يجد نفعا بسبب الجرعات الكبيرة من المادة السامة التي تجرعتها الفتاتان، في الوقت الذي لا زال يسود غموض كبير حول دواعي إقدامهما على الانتحار في وقت واحد وبنفس الطريقة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة