حوادث

انتحار كاتب محام داخل منزله بطنجة

طنجة: محمد أبطاش

 

 

 

أقدم كاتب محام بمدينة طنجة، يوم الجمعة الماضي، على وضع حد لحياته شنقا داخل منزله، في ظروف غامضة، وذلك على مستوى حي البوغاز الذي يقطن به، وحسب بعض المعطيات المتوفرة، فإن الهالك وهو في الخمسينيات من عمره، يقطن رفقة عائلته التي تفاجأت بالعثور على جثته معلقة بحبل بسقف الغرفة، ما حدا بها إلى إخبار السلطات المحلية والأمنية التي حلت على عجل بعين المكان، حيث قامت مصالح الشرطة التقنية والعلمية، بمسح جنائي لمكان وقوع العملية، في الوقت الذي قامت بنقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات، قصد إجراء تشريح طبي للوقوف على الملابسات التي تقف وراء هذه الحادثة.

وأوضحت المصادر نفسها، أن هذه المصالح فتحت تحقيقا على أوسع نطاق، حيث من المرتقب الاستماع للمحامي، الذي يشتغل لديه الضحية، علما أن عائلته أكدت أثناء استجماع أولى المعطيات الأولية، أن الهالك كان في حالة عادية ولم تلاحظ عليه أية اضطرابات نفسية أو تصرفات من هذا القبيل، من شأنها أن تعزز هذه الفرضية، في الوقت الذي يرجح حسب بعض المعطيات وجود مشاكل عملية، الأمر الذي دفع به إلى وضع حد لحياته، في انتظار ما ستسفر عنه التحقيقات الأمنية، وكذا تقرير الطبيب الشرعي قصد استجلاء الحقيقة أكثر حول هذه الواقعة التي هزت صفوف العدالة بعاصمة البوغاز.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق