GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

باعة متجولون يهددون بحرق أجسادهم ويربطون أنفسهم بسلاسل حديدية بطنجة

باعة متجولون يهددون بحرق أجسادهم ويربطون أنفسهم بسلاسل حديدية بطنجة

طنجة: محمد أبطاش

عاشت مقاطعة بني مكادة، طيلة أول أمس (الثلاثاء)، على صفيح ساخن، وأعلنت المصالح الأمنية والسلطات المحلية حالة استنفار قصوى، بعد أن لجأ عدد من الباعة المتجولين، في إطار ما بات يعرف بـ«توزيع المحلات بسوق القرب»، إلى التلويح بشكل مباشر بقنينات البنزين، مهددين بحرق أجسادهم في حال أقدمت القوات العمومية على محاولة إخلاء أحد الشوارع الرئيسية التي يحتلونها، في الوقت الذي لجأ هؤلاء، والذين يقدرون بأزيد من 30 شخصا، إلى ربط أنفسهم بسلاسل حديدية، واضعين البنزين فوق أجسادهم، في حين استمر الوضع حتى ساعات متأخرة من الليل كما عاينت ذلك «فلاش بريس»، في واقعة غير مسبوقة، بينما حلت العشرات من الدوريات التابعة للقوات المساعدة والتدخل السريع بعين المكان، لمحاولة تطويق الأزمة، خصوصا أن أحد الباعة أقدم على محاولة صب البنزين على أطفاله الصغار، مطالبا بتعميم الاستفادة من المحلات التجارية بسوق القرب بني مكادة.

وعاشت المنطقة، منذ وقت مبكر من صبيحة أول أمس، على وقع الشد والجذب بين الباعة والقوات العمومية، التي تم اللجوء إليها قصد إخلاء الشوارع المحلية من الباعة الذين يحكمون قبضتهم عليها، ومن ضمنها الشارع الرئيسي على مستوى أرض الدولة وحي مبروكة، والذي كان إلى وقت سابق محجا لهؤلاء «الفراشة»، كما سجل إثر ذلك صب أحد الباعة الجائلين للبنزين فوق جسد طفلته القاصر التي تعاني من إعاقة جسدية، ما كاد يتسبب في كارثة لولا تدخل عدد من زملائه لمنعه من إشعال الولاعة، فيما تدخلت القوات العمومية، في وقت متأخر من الليل، لفض المعتصم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة