MGPAP_Top

بحر آسفي يلفظ جثة عارية والوقاية المدنية لا تتوفر على وسائل الإنقاذ

بحر آسفي يلفظ جثة عارية والوقاية المدنية لا تتوفر على وسائل الإنقاذ

الـمَهـدِي الـكَــرَّاوي

في مشهد مروع، لفظ بحر آسفي جثة مجهولة الهوية ظلت لساعات أمام أنظار حشد كبير من المواطنين تتقاذفها الأمواج، في غياب وسائل الإنقاذ من أجل استخراجها، حيث ظلت عناصر الوقاية المدنية والسلطة المحلية ورجال الأمن يتابعون مع المواطنين من أعلى الجرف الصخري لكورنيش آسفي مشاهد ارتطام هذه الجثة مع الصخور في غياب كلي لوسائل الإنقاذ.

وطوال صباح أول أمس (السبت) تجمع المئات من المواطنين الذين أثار انتباههم تواجد جثة رجل مجهول الهوية وهي عارية بدون ملابس ومنتفخة، تتقاذفها الأمواج بجانب قصر البحر البرتغالي، في وقت تجهل فيه ظروف وملابسات هذه الجثة حيث لم تسجل لدى مصالح الأمن أية شكاية باختفاء أو انتحار في الأيام القليلة الماضية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة