برلماني من «البيجيدي» بالقنيطرة يهاجم رجال السلطة ويهددهم

برلماني من «البيجيدي» بالقنيطرة يهاجم رجال السلطة ويهددهم

القنيطرة: المهدي الجواهري

شن عزيز كرماط، النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية ونائب عزيز رباح رئيس بلدية القنيطرة، هجوما على قائد قيادة مولاي عبد القادر بدائرة حد كورت، التابعة لإقليم سيدي قاسم بعدما وصف تصرفه بالأرعن، موجها إليه تهديدا مبطنا على حسابه الشخصي بموقع فيسبوك بأنه «سيكون عليه ما بعده أكيد»، وذلك بعدما قام القائد المذكور بنشر رابط على الشبكة العنكبوتية اعتبر البرلماني أن فيه إساءة لرئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، مشيرا إلى أنه لا يثق في هذا القائد للإشراف على انتخابات 7 أكتوبر.

وأكدت مصادر مطلعة، أن تدوينة برلماني العدالة والتنمية أثارت موجة من الغضب في صفوف رجال الإدارة الترابية، فيما اعتبرها فاعلون سياسيون حملة يحاول بها الحزب الحاكم توجيه رسائل مشفرة لرجال محمد حصاد وزير الداخلية، ردا على القرار الذي شكل صدمة لحزب «المصباح» بعد منع توزيع قفة رمضان التي يراهن عليها الحزب لاستمالة الناخبين مع قرب الانتخابات التشريعية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة