إقتصادالرئيسية

بسبب حملة المقاطعة.. “دانون” تعترف بخسارة الملايير

أثرت حملة المقاطعة التي شهدها المغرب، السنة الماضية، على مبيعات وأرباح مجموعة الأغذية الفرنسية “دانون” لسنة 2018، حسب ما أكدته المجموعة، يومه الثلاثاء.

وانخفض الربح الصافي للشركة بنسبة 4,1% في عام 2018 إلى 2,35 مليار يورو، فيما راوح رقم الأعمال مكانه عند 24,65 مليار، مع تراجع المبيعات بنسبة 2,1% في الربع الأخير من عام 2018 التي تأثرت خصوصاً بتراجعها بنسبة 35% في المغرب، بسبب “حملة المقاطعة” التي أطلقت في أبريل من العام الماضي، احتجاجا على غلاء المعيشة، واستهدفت ثلاث شركات، تنشط في مجال المحروقات، والماء، والحليب.

وأجبرت “حملة المقاطعة” شركة “سنترال دانون” التي تملك المجموعة الفرنسية 99,68% منها، على تخفيض كثافة الحليب المعقم الذي تنتجه بنسبة 10%، ولإنتاجه بـ “صيغة اقتصادية” في محاولتها معالجة المشكلة.

وأكدت دانون في بيان لها، أنه في عام 2018، تسببت المقاطعة بتخفيض قيمة المبيعات في المغرب بـ”178 مليون يورو، بالمقارنة مع مبيعات عام 2017، مع انخفاض أرباح مبيعات الحليب بمعدل الثلثين، وانخفاض مبيعات مشتقات الحليب بمعدل الثلث”.

أما ربحية الشركة فقد انخفضت بقيمة 43 مليون يورو بالمقارنة مع عام 2017.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق