بعد تجميد الحوار الاجتماعي.. إضراب وطني في قطاع الصحة

الأخبار 

 

 

يخوض الممرضون والممرضات اليوم الثلاثاء وغدا الأربعاء إضرابا وطنيا، متبوعا باعتصام وطني أمام وزارة الصحة اليوم، الثلاثاء، احتجاجا على الوضع الصحي الكارثي وإقفال الحكومة باب الحوار الاجتماعي .

وتطالب نقابات الممرضين عبر بياناتها، بالاسثتمار في العلاجات التمريضية والتقنيات الصحية، والتكوين الجيد طيلة المسار المهني، وكذا توفير أعداد كافية من الأطر عبر الرفع من المناصب المالية والتوزيع المتكافئ لها.

كما تدعو هيئات التمريض الوزارة، إلى تغيير منهجية الحوار الاجتماعي عبر تكوين لجن وظيفية ولجنة الأعمال الاجتماعية، ومراجعة شروط الترقي لهيئة التمريض بالوظيفة العمومية، برفع حصة” كوطا” الترقي عبر امتحانات الكفاءة المهنية إلى 50 فالمائة، والترقية كل 4 سنوات بدل 6 على غرار هيئات أخرى، ناهيك عن تحسين الوضعية المادية والمعنوية لهذه الفئة.

ويطالب المضربون، بإنصاف ضحايا المرسوم 2.17.535 عبر تسوية وضعية جميع الملفات، وحمايتهم من الأخطار المهنية التي يتعرضون لها، بالإضافة إلى إحداث الهيئة الوطنية للممرضين وتقنيي الصحة بشكل استعجالي، مع إخراج مصنف الكفاءات والمهن، ثم توظيف الأفواج المعطلة من الممرضين وتقنيي الصحة، بإحداث مناصب مالية كافية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.