GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

بعد محاولة الانتحار الجماعي.. المكفوفون المعطلون يعتصمون بمقر وزارة الحقاوي

بعد محاولة الانتحار الجماعي.. المكفوفون المعطلون يعتصمون بمقر وزارة الحقاوي

النعمان اليعلاوي

أعلن عشرات المكفوفين المعطلين المنتمين للتنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين حاملي الشهادات، الدخول في اعتصام مفتوح بمقر وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، مهددين بتصعيد الاحتجاج ضد كل من الوزيرة بسيمة الحقاوي، ورئيسها في الحكومة، عبد الإله بنكيران، ضد ما أسموه «استغلال الحكومة لملف المكفوفين وذوي الاحتياجات الخاصة لأغراض انتخابوية»، موضحين، في بلاغ للتنسيقية (تتوفر «الأخبار» على نسخة منه)، أن «خطوة الاعتصام تعتبر نقطة حاسمة لتحديد المصير المجهول لهذه الفئة، والتي تمخضت عن مجموعة من المعاناة التي ما زال الشخص الكفيف يلاقيها يوميا».

وطالب المحتجون حكومة بنكيران بـ«إيجاد حلول حقيقية لضمان كرامة الكفيف وحفظ ماء وجهه، والإدماج المباشر في أسلاك الوظيفة العمومية»، وقال عبد النور داودي، عضو التنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين حاملي الشهادات، في تصريح لـ«فلاش بريس»، إن «الحكومة أصبحت تنهج في حقنا سياسة القمع والتهديد المباشر، لذلك قررنا تنفيذ هذا الاعتصام كتحذير أخير لهذه الحكومة التي أصبحنا فيها مجرد أوباش وعالة على المجتمع كما يقولون، وعلى رأسهم السيد بنكيران رئيس الحكومة، الذي قال لنا بالحرف: «نتوما مكفوفين آشنو غادي تقدرو تديرو؟»» حسب داودي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة