آخر الأخبار

بنكيران يشتكي إلى حصاد والرميد بخصوص تهديد مرشحي حزبه

بنكيران يشتكي إلى حصاد والرميد بخصوص تهديد مرشحي حزبه

محمد اليوبي

عقد رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، يوم الجمعة الماضي، اجتماعا مع وزير الداخلية، محمد حصاد، ووزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، حيث اشتكى لهما بنكيران من تهديد مرشحي حزبه للانتخابات التشريعية المقبلة التي ستجرى يوم 7 أكتوبر المقبل، دون أن يكشف عن طبيعة هذه التهديدات أو الجهة التي تقف وراءها.

وعبر قياديون بأحزاب المعارضة عن تخوفهم من استغلال بنكيران لصفته رئيسا للجنة الوطنية لتتبع الانتخابات التي تضم إلى جانبه كلا من وزيري الداخلية والعدل، من استغلال اللجنة لخدمة الأجندة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية، وتساءل أكثر من قيادي حزبي عن الصفة التي عقد بها بنكيران اجتماعه مع حصاد والرميد، بعدما غاب عن الاجتماع السابق الذي ضم جميع الأمناء العامين للأحزاب السياسية.

ويروج أعضاء وقادة الحزب الحاكم، على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بأن بعض وكلاء لوائح الحزب المرشحين للانتخابات المقبلة يتعرضون للتهديدات والضغوطات من أجل التراجع عن قراراتهم بالترشح على رأس لوائح الحزب الحاكم. ومن أبرز الحالات التي يقدمها الحزب والتي ناقشها في اجتماع الأمانة العامة، يوم الخميس الماضي، حالة رجل الأعمال، بوشتى بوصوف، الذي استقدمه الحزب من الأصالة والمعاصرة للترشح في دائرة تيسة تاونات. ولم يصرح هذا الأخير بأي تهديد تعرض له، في حين يقول مسؤولو الحزب بالكتابة الإقليمية إن “جهات هددت أبناءه بالتصفية الجسدية”، ما يتطلب تقديم شكاية في الموضوع عوض الاستغلال الإعلامي والانتخابي لذلك.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة