MGPAP_Top

بيرو وتشيلي وجها لوجه في مباراة تسيطر عليه الخلافات التاريخية بين البلدين

بيرو وتشيلي وجها لوجه في مباراة تسيطر عليه الخلافات التاريخية بين البلدين

يلتقي منتخب تشيلي لكرة القدم نظيره بيرو مساء اليوم (الاثنين) في نزال تاريخي ومهم لكلا الطرفين برسم نصف نهائي كأس كوبا أمريكا 2015 المقام في ملاعب الشيلي إلى غاية الرابع من شهر يوليو المقبل. ويعتبر هذا النزال واحدا من أكثر المواجهات شراسة في البطولة القارية بالنظر للخلافات غير الكروية التي توجد بين البلدين تتعلق بالسياسة والحدود بينهما وتعود إلى حرب اندلعت بنهما سنوات في القرن التاسع عشر.

وبحسب ما أورده موقع “كوورة العربي”، فإن “جذور الخلاف بين البلدين تعود إلى الحرب بينهما في ثمانينات القرن التاسع عشر بعدما حاربت تشيلي ضد قوات مشتركة لبيرو وبوليفيا. وقد فازت تشيلي في الحرب وضمت مساحة من أرض بيرو ولا تزال تحتفظ بها حتى الآن.

ويلتقي الفريقان مساء اليوم لأول مرة بعد أن توصل بلديهما خلال العام الماضي لحل شبه نهائي لخلاف امتد طويلا بينهما على الحدود البحرية بعدما لجأت بيرو لمحكمة العدل الدولية في لاهاي وهو ما أجبر تشيلي على ترك مساحة تبلغ أكثر من 20 ألف كيلومتر مربع في البحر لصالح جارتها. لكن النزاع بينهما ما يزال مستمرا حول مثلث صغير من الأرض في حدودهما المشتركة، وهي منطقة خاضعة لسيطرة تشيلي لكن بيرو تقول إنها تابعة لها، حسب ما أورده الموقع المذكور.

ومن المتوقع أن تشهد المباراة ترتيبات أمنية مشددة لضمان مرورها في أجواء طبيعية خاصة وأن مشجعي كلا الطرفين لن يقبل بالخسارة لأن ذلك يعني إخفاقا جديدا ستسمر تأثيراته مدة طويلة جدا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة